ads

كمال أبو عيطة يكشف من وراء القبض على قيادات بـ«الضرائب» و«الكهرباء»

كمال أبو عيطة
كمال أبو عيطة
وائل العشري


أبدى وزير القوى العاملة الأسبق، كمال أبو عيطة، اندهاشه من إلقاء القبض علي عدد من موظفي الضرائب والكهرباء، خاصة أن بعضهم اتبع السبل القانونية للدفاع عن حقوقه بعمل وقفة احتجاجية وفق قانون التظاهر؛ دون إخلال بالأمن حال قيامهم بعمل الوقفة التي لم تتم، وبناءً عليه تم إلقاء القبض على بعضهم وإخلاء سبيلهم فيما بعد من النيابة العامة.

وقال «أبوعيطة»: «مازال هناك آخرون من موظفي الضرائب والكهرباء، قيد الحبس ويتم تجديد حبسهم  بمحكمة طنطا دون زيارتهم أو اطلاع هيئة الدفاع عنهم علي محضر الضبط ودون اتهام  محدد لهم، مما يثير علامات الشك والريبة بشدة؛ لأن قضايا التظاهر لا يجوز فيها الحبس الاحتياطي والعقوبة المقررة فقط هي الغرامة».

وأضاف «أبو عيطة» في تصريح خاص لـ«النبأ»: «أن هذا الاتجاه الغريب من السلطة  ما هو إلا لضرب النقابات العمالية في مصر وأن هناك جهازًا أمنيًا محددًا بالدولة يقوم بذلك لأنه لا يعي جيدا أن النقابات هى جزء من المجتمع المدني، ومن يقم بتخويف الناس لن ينجح في ذلك لأن المتضامنين مع المحبوسين وذويهم لن يصمتوا وسوف  يتحركون حتى ينالوا حقوقهم».