ads

فوائد «حمّام» الصباح والمساء في فصل الشتاء

حمام ساخن
حمام ساخن


مع انخفاض درجات الحرارة في فصل الشتاء، يبدو الحصول على حمام دافئ أكثر لذة ومتعة، لكن في نفس الوقت، يبدو الأمر أصعب، مع الخروج في الهواء البارد.

ويعد الحصول على حمام دافئ الوسيلة المثلى لتخفيف الضغوط اليومية، وإزالة الإرهاق، وقد يكون من الضرورات اليومية لمن يعاني من القلق أثناء النوم.


ومع اختلاف الأسباب التي تدعو الفرد للحصول على حمام ساخن في فصل الشتاء، إلا أن الفوائد التي يجنيها الفرد من هذا الحمام، وكبيرة ومتنوعة.


ويظل التوقيت هو العامل الأهم في الحصول على هذا الحمام، ويعد أفضل وقت للاستحمام الصباح الباكر، أو قبل النوم مباشرة، ويعمل الحمام على تنشيط الجسم في الصباح الباكر، والحصول على مزيد من الهدوء والاسترخاء قبل النوم مباشرة، مع الوضع في الاعتبار ضرورة تناول كوب من الماء الفاتر قبل النزول مباشرة في الصباح الباكر، حتى يحصل الجسم على درجة حرارة الجو.


ويمكن الاعتماد على المنظفات الطبيعية خلال الحمام الساخن مساءً، والتي تساعد على ترطيب بشرة الجسم، وتغذيتها بكل ما تحتاج إليها، ويفضل أن يكون هذا الحمام قبل النوم مباشرة، لترك فرصة للجسم للاستفادة بالمغذيات الطبيعية.