ads
ads

بالأسماء.. حبس 4 موظفين بالوحدة المحلية للسنبلاوين بالدقهلية

حبس-ارشيفية
حبس-ارشيفية
سوزي الفلال


قررت نيابة السنبلاوين التابعة لمحافظة الدقهلية، احتجاز 4 موظفين من العاملين بالوحدات المحلية لمركز السنبلاوين وضبط وإحضار 8 آخرين؛ للتحقيق معهم في التقرير المحال مع الدكتور أحمد الشعراوي، محافظ الدقهلية، لاتهامهم بالتلاعب في دفتر 8 أملاك لصالح أحد المتبرعين، بقطعة أرض لبناء فرع لجامعة الأزهر بناحية قرية طماي الزهايرة، بدائرة المركز لتمكينه من استرداد الأرض مرة ثانية بعد تسجيلها بدفتر 8 أملاك، باسم جامعة الأزهر ودخولها ضمن أملاك الدولة.


وطلبت النيابة تحريات مباحث الأموال العامة، في واقعة تزوير المستندات الحكومية، وسرعة ضبط وإحضار باقي المتهمين للاستماع إلى أقوالهم.  

وكان المحافظ أصدر القرار رقم 706 لسنة 2017، بإحالة كل من: "عصام ا . م."، سكرتير الوحدة المحلية بميت غريطة، و"أحمد ع . ا."، فني زراعي بالوحدة المحلية بميت غريطة، و"هاني م. ا."، باحث قانوني، برئاسة مركز ومدينة السنبلاوين، و"عبد الباسط ا. هـ."، فني شئون هندسية بالوحدة المحلية بميت غريطة، إلى النيابة العامة والنيابة الإدارية مع وقفهم عن العمل لمدة ثلاثة أشهر أو لحين انتهاء التحقيقات بالنيابة العامة والإدارية أيهما أقرب مع صرف نصف الأجر.


 كما أحال كلا من: "عطوة ج . ع"، فني شئون هندسية بالوحدة المحلية بميت غريطة، و"مصطفى م .ع"، و"محمود ع. ا"، باحثان قانونيان برئاسة مركز ومدينة السنبلاوين، و"حنان ا. ش."، مدير إدارة الاتصال السياسي برئاسة مركز ومدينة السنبلاوين، و "محمد ع. ع."، كاتب شئون إدارية بالوحدة المحلية بميت غريطة ، و"أحمد ح. ا."، مدير إدارة الشئون القانونية برئاسة مركز ومدينة السنبلاوين، إلى النيابة العامة والنيابة الإدارية، مع صرف نصف الأجر، لجميع المحالين.


وأكد تقرير التفتيش المالي والإداري تلاعب الموظفين في دفتر 8 أملاك مجاملة لنجل المتبرع والذي يعمل برئاسة المركز، وأرسلوا خطابات للمحكمة على غير الحقيقة، تؤكد عدم وجود الأرض بدفتر 8 أملاك رغم تسجيلها بالدفتر، وتمزيق الصفحة الموجود بها قطعة الأرض في محاولة لمساعدة أبناء المتبرع بالاستيلاء على أملاك الدولة.