ads
ads

تفاصيل الانتقام من مسئول بوزارة الخارجية وخطفه على يد عاطلين بالقليوبية

خطف - تعبيرية
خطف - تعبيرية
منى زاهي


تمكنت الأجهزة الأمنية بالقليوبية من إطلاق سراح موظف بوزارة الخارجية بعد اختطافه على أيدى شخصين وإكراهه على توقيع إيصالات أمانة بعد إيهامه لهم بتوظيف أحدهم نظير مقابل مادي، تم ضبط المتهمين وتولت النيابة التحقيق.


كان اللواء محمد توفيق حمزاوى، مدير أمن القليوبية، تلقى إخطارا من شرطة النجدة، بتلقيهم بلاغًا من المدعو "أحمد. ى" 37 سنة، أخصائى جراحة بمستشفى ميت غمر ومقيم صهرجت الكبرى مركز ميت غمر دقهلية، بقيام بعض الأشخاص باحتجاز شقيقه المدعو "محمد " يعمل بوزارة التجارة الخارجية وطالبوه بالحضور إليهم بطريق خط 12 دائرة مركز القناطر الخيرية ومعه مبلغ 100 ألف جنيه مقابل إطلاق سراحه.


تم تشكيل فريق بحث، وانتقل الرائد محمد فتحى رئيس مباحث مركز القناطر الخيرية، وتم التقابل مع المبلغ وبمناقشته قرر بعدم عودة شقيقة المدعو "محمد يحيى" وشهرته "سامح" 38 سنة باحث اقتصادى بوزارة التجارة الخارجية والصناعة، من العمل أمس لمسكنه.


وفوجئ المبلغ بورود اتصال هاتفى من شقيقه طلب منه إحضار مبلغ 100 ألف جنيه لمنطقة بهادة مركز القناطر الخيرية، لإنهاء خلاف بينه وبين آخرين، وطلب إحضار المبلغ سالف الذكر نظير إطلاق سراحه.


تم إعداد الأكمنة بمكان التقابل المتفق عليه مع المبلغ، وأمكن ضبط "محمد. خ" 26 سنة سمكرى سيارات، و"عادل. ذ" 26 سنة مندوب مبيعات، وبمواجهتهما قررا ارتكابهم الواقعة.


كشفت التحقيقات عن أن المجنى عليه تحصل على مبلغ مالى من المتهم الأول وذلك لرغبته فى التعيين بوزارة التجارة الخارجية والصناعة، وكذا ارتباطهم بعلاقة تجارية (تجارة عملة) بينهم وبين المجنى عليه وأنه مدين لهم بمبلغ 100 ألف جنيه، وأمس تقابلوا بمنطقة المؤسسة دائرة قسم أول شبرا الخيمة لإنهاء الخلاف، ثم توجهوا لمدينة القناطر الخيرية محل إقامة الثانى وجلسوا بأحد المقاهى وأكرهوا المجنى عليه بالتوقيع على إيصالي أمانة قيمة الإيصال 50 ألف جنيه لصالحهما، وطلبوا منه الاتصال بشقيقه لإحضار المبلغ المالى بمكان الضبط، وظلوا بذلك المكان حتى أمكن ضبطهم.


تحرر عن ذلك المحضر رقم 13159 إدارى مركز القناطر الخيريه لسنة 2017، وتولت النيابة التحقيق.