ads
ads

التفاصيل الكاملة لزيارة مدون إسرائيلي لجامع عمرو بن العاص

المدون الإسرائيلي داخل المسجد
المدون الإسرائيلي داخل المسجد


أثار دخول المدوّن الإسرائيلي “بن تسيون تشدنوفسكي” إلى مسجد عمرو بن العاص، الأقدم في مصر وأفريقيا، والتقاطه صورًا من داخله يوم الخميس الماضي، جدلًا في مصر، حيث سادت حالة من الغضب الشديد بين نواب البرلمان ورجال الدين.

 من جانبها فقد حصلت النبأ على معلومات هامة بشان تفاصيل الزيارة ، حيث دخول المدوّن الإسرائيلي “بن تسيون تشدنوفسكي” مسجد عمرو بن العاص، في المساء بطريقة عادية جدا لم تثير انتباه العاملون بالمسجد أو المصليين ، حيث كان يرتدي ملابس عادية وقام بالتقاط عدد من الصور التذكرية والسلفي أمام بعض الأماكن الدينية الهامة بالمسجد ، ولم يمنعه احد من التصوير لكون ذلك متاح للجميع باعتبار أن مسجد عمر بن العاص أثري ،ومفتوح للسياحة الداخلية والخارجية، وعقب قضاء المدون الصهيوني جولاته بالمسجد قام بالانصراف بعد قضاء فترة بالمسجد ، ولكن غير معرفو قيام بفتح حوار جانبي مع الموجودين بالمسجد من عدمه ، رغم التأكيدات من جانب المسئولون عن المسجد عدم قيامه بفتح حوار جانبي مع المترددين على المسجد أثناء الزيارة، وفقا للمعلومات ،فإن الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ن طالب بفتح تحقيقات عاجلة في الواقعة ، والتحقيق مع جميع المسئولون عن المسجد ،لكشف غموض الزيارة وكيفية دخول المدون اليهودي ، وفقا للمعلومات أيضا، فإن هناك تنسيق بين الأوقاف والأجهزة الأمنية لكشف تفاصيل الزيارة ، ويتم حاليا تفريغ كاميرات المراقبة الموجودة بمنطقة المسجد ، ويتم فحص سير دخول المدون الإسرائيلي مصر وخروجه منها .والمواقع والأماكن التي قام بزيارته ن والشخصيات التي قابلها .

وكان قد ظهر “تشدنوفسكي”، المدوّن في صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، في مقطع فيديو من داخل معبد بن عزرا اليهودي، في منطقة الفسطاط في حي مصر القديمة وهو يمتطي حصانًا، ويرتدي عباءة وفي يده سوط، عند أهرامات الجيزة.

وكشفت مصادر داخل وزارة الأوقاف ، إنه من الصعب معرفة هوية الشخص أثناء دخوله المساجد ،ومعرفته جنسية

وأوضح ، أنه لا يوجد تفتيش ذاتي للأشخاص أثناء دخولهم المساجد ، إلا إذا كان الشخص المقصود مشتبها فيه، وفي هذه الحالة أيضا لابد من أخذ تصريح مسبق من الجهات المعنية.
في السياق ذاته فمن المنتظر قيام البرلمان بالتصعيد ضد وزير الأوقاف وإتهامة بالتقصير، حيث يتوقع قيام اللجنة الدينية بالبرلمان ،بطلب وزارة الأوقاف بضرورة تقديم تقرير كامل عن الواقعة ، وكيفية السماح بدخول المدون الإسرائيلي مسجد عمر بن العاص .

من جانبه قال محمد عبد العزيز الغول، وكيل لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب، إن “تشدنوفسكي” دخل إلى الأراضي المصرية دون استخدام جواز سفر إسرائيل، بل عبر جنسية أخرى”.، موضحًا في تصريحات له أن معظم من يدخل من الإسرائيليين إلى مصر يستخدمون تأشيرة سياحية، وجواز سفر غير إسرائيلي.


يذكر أنه قبل حوالي أربعين يومًا، أثار “تشدنوفسكي”، الروسي الأصل، الذي يكتب تحت اسم “بن تسيون”، الجدل بالتقاطه صورًا من داخل المسجد النبوي في المدينة المنورة، في السعودية.وسبق للمدوّن الإسرائيلي أن نشر صورًا من زياراته إلى مدينتي طهران، وقُم، في إيران، و لبنان، وتركيا، والأردن.
وتعتبر زيارة المدون الإسرائيلي لمسجد عمر بن العاص ليس الأولي ففي شهر مارس 2016 قام الحاخام يعقوب ناجين، الإسرائيلى الجنسية، الأمريكى الأصل ،ويعمل بمدرسة دينية يهودية فى مستوطنة "عوتنئيل" بالضفة الغربية، بزيارة القاهرة، والتقى علماء دين مسلمين بجامعة "الأزهر الشريف"،من بينهم عميد أحدي الكليات الشرعية بجامعة الأزهر



.