ads
ads

تطورات جديدة في واقعة سيدتين تروجا «الكيف» على الشباب بالمعادي والبساتين

حشيش ــ أرشيقية
حشيش ــ أرشيقية
أحمد عمران

تطورات جديدة في واقعة سيدتين تروجا «الكيف» على الشباب بالمعادي والبساتين


قرر المستشار عمر الصغير، وكيل نيابة البساتين، برئاسة المستشار تامر عاشور رئيس النيابة، والمستشار سيد محمد مدير النيابة، وإشراف المستشار أحمد عز المحامي العام الأول لنيابة جنوب القاهرة، حبس «سيدتين ومسجل خطر» 4 أيام على ذمة التحقيقات، لحيازتهم جوهر الحشيش المخدر بقصد الإتجار.

جاء ذلك بعدما تمكنت الأجهزة الأمنية بالقاهرة من ضبط عصابة خطيرة تتزعمها «سيدتان»، لـ«ترويج الكيف» على الشباب بمنطقتي المعادي والبساتين، بحوزتهما كمية من «الحشيش» المخدر.

وبدأت أحداث الواقعة عندما وردت معلومات إلى النقيب محمود محجوب، ضابط بإدارة مكافحة المخدرات من مصدر سري، تفيد بقيام كل من: «نصر. ح. م»، 36 سنة، سائق، السابق اتهامه في 15 قضية و«هالة. ح. ص»، 42 سنة، ربة منزل، و«دعاء. س. ص»، 21 سنة، ربة منزل، بمزاولة نشاط غير مشروع في مجال الإتجار بالحشيش المخدر، ويتخذون من منطقتي المعادي والبساتين مسرحًا لترويج نشاطهم الإجرامي.

وبإجراء التحريات التي تمت بمعرفة ضباط مباحث الإدارة وبتكثيف البحث ومن خلال جمع البيانات تبين صحة ما ورد من معلومات.

وتم استهدافهم بمأمورية من ضباط المباحث والقوة المرافقة وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن ترددهم أسفرت عن ضبطهم، أمام كارفور المعادي بشارع الجزائر، حال استقلالهم السيارة رقم «235424» ملاكي الشرقية ملك وقيادة «المتهم الأول»، وعثر بحوزتهم على كمية من مخدر الحشيش تزن  أكثر من نصف كيلو جرام، ومبلغ مالي.

وبالتحقيق معهم اعترف المتهمون بحيازتهم للمضبوطات بقصد الإتجار، والمبلغ المالي من متحصلات البيع، والسيارة لتسهيل تنقلاتهم، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة، وتلت النيابة العامة مباشرة التحقيقات والتي أمرت بحبسهم.